تركيا: الانتقال نحو السلام في سورية لا يمكن أن يضم الأسد

اسطنبول- قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو اليوم الأربعاء إن أي عملية انتقال نحو السلام في سورية تضم الرئيس السوري بشار الأسد ستكون “مستحيلة” إذ أن المعارضة السورية لن تقبله.

وأكد الوزير أن تركيا أعدت اتفاقا يسعى لوقف إطلاق النار، وقالت وكالة “الأناضول” التركية إن الخطة تشمل توسيع نطاق وقف إطلاق النار الساري في حلب ليشمل كل أنحاء البلاد، إلا أنها تستثني “المجموعات الإرهابية”، مضيفة أن الخطة وفي حال نجاحها ستشكل أساسا لمفاوضات سياسية بين النظام والمعارضة التي تريد موسكو وأنقرة تنظيمها في استانا في كازاخستان.

بدوره قال الكرملين اليوم إنه لا يمكنه التعليق على التصريحات التركية بأن أنقرة وموسكة اتفقتا على مقترح من أجل وقف شامل لإطلاق النار في سورية.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف “لا يمكنني الإجابة عن هذا السؤال في الوقت الحالي… ليست لدي معلومات كافية.”

وأضاف “نحن على اتصال دائم بزملائنا الأتراك لبحث التفاصيل المختلفة المتعلقة بالمحادثات المحتملة المقرر إجراؤها في أستانة” في إشارة إلى محادثات سلام سورية مقترحة تريد روسيا عقدها في قازاخستان.

وقال “كل هذا يجري بحثا عن حل سياسي لسورية”.-(ا ف ب)

اترك تعليق