وزير دفاع باكستان يهدد إسرائيل برد نووي

هدد وزير الدفاع الباكستاني خواجة محمد آصف، إسرائيل، الجمعة، برد نووي، ردا على خبر مزيف تحدث عن تهديد نووي إسرائيلي يستهدف إسلام آباد.

وكتب وزير الدفاع الباكستاني في تغريدة على “تويتر” الجمعة: “وزير الدفاع الإسرائيلي يهدد برد نووي على أي دور باكستاني مفترض في الحرب ضد تنظيم داعش في سوريا. إسرائيل تنسى أن باكستان دولة نووية أيضا”.

وحسب وسائل إعلام عالمية مثل “نيويورك تايمز” و”تايمز” فإن وزير الدفاع الباكستاني كان يغرد ردا على تقرير إخباري زائف انتشر الأسبوع الماضي بعنوان: “وزير الدفاع الإسرائيلي: إذا أرسلت باكستان أي قوات برية إلى سوريا تحت أي ذريعة.. سندمر البلاد بهجوم نووي”.

ويبدو أن المسؤول الباكستاني الرفيع لم يدقق في صحة التقرير الإخباري، واعتبره صحيحا، وشرع مباشرة في التهديد باستخدام السلاح النووي على “تويتر”.

والتقرير الإخباري الكاذب لم ينسب التصريحات إلى وزير الدفاع الإسرائيلي الحالي، أفيغادور ليبرمان، بل نسبه إلى وزير الدفاع السابق موشيه يعلون، الذي استقال في مايو الماضي.

ومن جانبها، سارعت وزارة الدفاع الإسرائيلية إلى الرد على تغريدة وزير الدفاع الباكستاني، نافية أن تكون التصريحات المذكورة قد صدرت من وزير الدفاع الإسرائيلي. وكتبت في تغريدة على حسابها الرسمي في “تويتر”: “التقرير الذي يشير إليه وزير الدفاع الباكستاني كاذب تماما”.

وأكدت أن وزير الدفاع الإسرائيلي السابق لم يدل على الإطلاق بهذه التصريحات. ومن جانبه، لم يعلق آصف على رد وزارة الدفاع الإسرائيلية.

وهذه ليست المرة الأولى التي يهدد فيها وزير الدفاع الباكستاني باستخدام السلاح النووي، حيث حذر في وقت سابق من استخدامه ضد الهند.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق