فيديو يظهر لقطات نادرة لسمك “القرش الشبح”

توصل فريق من العلماء إلى اكتشاف نادر وغير متوقع في أعماق المحيط الهادي لأسماك غضروفية الشكل (الكيميرات) المعروفة باسم “أسماك القرش الشبح”.

وجد علماء الأحياء البحرية أسماك الكيميرات النادرة في القاع البحري الصخري بالقرب من جزر هاواي قبالة ساحل وسط كاليفورنيا.

تُعرف “أسماك القرش الشبح” بأنها تعيش في المياه العميقة القريبة من أستراليا ونيوزيلندا وإقليم كاليدونيا الجديدة التابع لفرنسا ويقع في أوقيانوسيا.

ولكن لم يُشاهد وجود هذا النوع النادر من الأسماك في نصف الكرة الشمالي سابقا. ونشر الباحث لوني لوندستن من معهد بحوث حوض خليج مونتيري، نتائج البحث مؤخرا في مجلة Marine Biodiversity Records.

تتميز هذه الأسماك بجسم طويل لين ورأس ضخمة وفتحة خيشوم واحدة. ويصل طول السمكة إلى 150 سم، على الرغم من أن ذلك الطول يشمل الذيل الممتد في بعض الأنواع، كما يقتصر وجودها اليوم إلى حد كبير على المياه العميقة.

وتوجد في شريط الفيديو المنشور صورا توضح شكل هذا النوع النادر في البيئة الطبيعية الحاضنة، حيث صور الباحثون أسماك “القرش الشبح” باستخدام مركبة تعمل عن بعد، واستعانوا بخبراء مختلفين للتأكيد على أن الأسماك المكتشفة من نوع “chimaera” ذات الأنف الأزرق المدبب.

ولكن ما تزال هنالك بعض الشكوك المطروحة من قبل بعض العلماء، حيث قالوا إنهم لا يستطيعون التأكيد على أن هذه الأسماك من نوع “القرش الشبح” إلى حين تحليل الحمض النووي.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق