لماذا تخلّفت الملكة إليزابيث عن حضور قداس الميلاد؟

قال متحدث باسم قصر بكنغهام الملكي، إن #الملكة_إليزابيث الثانية ملكة #بريطانيا لن تحضر قداسا تقليديا في مناسبة عيد الميلاد اليوم، للمرة الأولى منذ نحو ثلاثين عاما بسبب إصابتها بنزلة برد شديدة.

وتعاني إليزابيث (90 عاماً) -أحد أطول ملوك العالم جلوسا على العرش- وزوجها الأمير فيليب (95 عاما) مما وصفه القصر بنزلات برد شديدة الأسبوع الحالي، وهو ما تسبب في تأجيل سفرهما يوما واحدا إلى مقر إقامتهما الريفي في ساندرنغهام بشرق إنكلترا.

وسافرا بدلا من ذلك بهليكوبتر الخميس. وتحضر إليزابيث قداس عيد الميلاد سنويا في كنيسة مريم المجدلية في ساندرنغهام منذ عام 1988.

وقال متحدث باسم القصر الملكي: “جلالة الملكة لن تذهب للكنيسة في ساندرنغهام صباح اليوم. ما زالت تتعافى من نزلة برد شديدة وستظل في مقر الإقامة لتشفى”.

وقال القصر: “ستشارك جلالتها العائلة الملكية في احتفالات عيد الميلاد خلال اليوم”.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق