المجالي يدين اقتحام مقر حزب الجبهة الأردنية في الزرقاء

أكد العضو المؤسس في حزب الجبهة الأردنية الموحدة، أمجد المجالي، أن ما أقدم عليه محافظ الزرقاء من ايعاز باقتحام مقر حزب الجبهة الأردنية الموحدة في محافظة الزرقاء بالقوة الجبرية لا ينسجم مع الورقة النقاشية السادسة للملك عبدالله وعنوانها الرئيسي سيادة القانون وتحديث وتطوير القوانين والأنظمة.
وأشار المجالي إلى أن أكثر من اتصال جرى بين المحافظ ورئيس الحزب في الزرقاء، حيث أكد فيها رئيس الحزب للمحافظ استعداده تسليم مقر الحزب رضائيا الى اللجنة المزعومة شريطة ان يكون التسليم بموجب قرار من المحكمة، مضيفا: “لكن يبدو ان المحافظ حين عجز عن إبراز أي وثيقة قانونية حقيقية قرر اقتحام الحزب بالتعاون مع رجال الأمن العام الذين نحترمهم ونقدرهم”.
واختتم المجالي تصريحه بالقول: “إننا إذ ندين هذا الإجراء الغير حضاري والعرفي ونرفضه ونعتبر أنه يدخل في دائرة سوء استعمال السلطة لنحتفظ بحقنا باللجوء الى القضاء والله من وراء القصد”.

 

اترك تعليق