مداهمات أمنية بالكرك وتوقيف مطلوبين

ما تزال حملة التحقيقات والمداهمات الأمنية التي تلت العملية الإرهابية في محافظة الكرك مستمرة من قبل مختلف الأجهزة الأمنية، وفقا لمصادر رسمية بالمحافظة.

وأشارت المصادر إلى أن الحملة مستمرة حرصا على سلامة الوطن والمواطنين ومنع أي اعتداءات أخرى بالمحافظة أو مختلف مناطق المملكة، مؤكدة أن الحملة شملت توقيف عدد من المواطنين ممن يشتبه بأن يكون لهم صلة بعمليات تجارة السلاح بالمحافظة.

وكانت الأجهزة الأمنية بدأت وفور حدوث المواجهات بين الأجهزة الأمنية قوات الدرك والمجموعة الإرهابية، عمليات مداهمة واسعة النطاق في بلدتي القصر والجدعا شمالي محافظة الكرك، واعتقلت خلالها عددا من أنصار التيار السلفي الجهادي.

كما شهدت مختلف مناطق الكرك عمليات تمشيط وتفتيش للمركبات التي تدخل إلى المحافظة من جميع مداخلها حرصا على عدم دخول أي مجموعات إرهابية أخرى للمحافظة، وذلك من خلال وضع دوريات أمنية في تلك المناطق.

وكانت محافظة الكرك شهدت خلال الأيام الماضية اعتداءات إرهابية في مناطق القطرانة والكرك شملت الاعتداء على المراكز الأمنية وتحصن مجموعة إرهابية مكونة من 4 أشخاص في قلعة الكرك نتح عنها استشهاد 9 من أفراد قوات الدرك والشرطة ومواطنين ومقتل سائحة كندية وإصابة 17 آخرين.

كما شهدت بلدة قريفلا شمالي المحافظة عملية مواجهة بين الأجهزة الأمنية وإرهابيين في أحد المنازل الذي كان مقصودا بمداهمة أمنية، نتج عنها استشهاد 4 من أفراد الدرك والشرطة وإصابة 12 آخرين من بينهم مواطنون.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق