ونقلت صحيفة “تلغراف” البريطانية، الثلاثاء، عن مركز أبحاث معني بأمراض السرطان في لندن، أن العقدين المقبلين سيشهدان انخفاضا بنسبة 15 في المئة في عدد وفيات مرضى السرطان.

وقدر المركز أن عدد الوفيات سينخفض بما يعادل 400 ألف شخص.

ويموت 331 شخصا من أصل 100 ألف بريطاني سنويا بسبب السرطان، وبحلول عام 2035 سيتراجع معدل الوفيات إلى 280، بفضل تطور عمليات الكشف والتشخيص والعلاج.

لكن المركز نفسه حذر من أن معدل وفيات بعض أتواع السرطان الصعبة قد لا يتراجع، مثل الأورام الدماغية وسرطان البنكرياس.

وتوقع أن يظل معدل الوفيات من مرض سرطان الدماغ على حاله في السنوات الـ20 المقبلة.

ويقول المدير التنفيذي للمركز، هاربل كومار، إنه يعتقد أنه بحلول 2034 سيتمكن 3 من أصل 4 مصابين من المرض من البقاء لمدة 10 سنوات على الأقل بعد تشخيص المرض.