وقد أصيب في الاعتداء ثلاثة أشخاص أثناء أداء الصلاة.

وتمكن منفذ العملية من مغادرة المبنى . وقد شنت الشرطة على الفور حملة للبحث عنه.

ورفضت أجهزة الأمن الربط بين الجثة والاعتداء.

وقالت مصادر طبية إن اثنين من المصابين الثلاثة قد أصيبا بجروح بالغة الخطورة.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن شهود عيان قولهم إن المهاجم في العقد الثالث من العمر، وكان يرتدي معطفا ويضع على رأسه قناعا.