أسترالى يعتدى على محجبة ردت عليه تهنئة عيد الميلاد بـ”عيد سعيد”

قالت صحيفةWA Today  الأسترالية إنه تم الاعتداء على امرأة محجبة فى أستراليا على يد رجل قال لها “merry Christmas” أى عيد ميلاد مجيد، فردت عليه بقولها “happy holidays” أى عيد سعيد، حيث يعتبر البعض أن التهنئة الثانية تتجاهل الخلفية المسيحية للاحتفال.

وقالت الصحيفة الأسترالية، اليوم الاثنين، عن الضحية إن الرجل قال لها خارج أحد مراكز التسوق فى مدينة بيرث بل “عيد ميلاد مجيد”، فقالت “حسنا” فما كان منه إلا أن قال “أيتها المسلمة الـ…” ناعتا إياها بألفاظ بذيئة.

فحاولت المرأة، 33 عاما وأم لـ4 أطفال، مواجهته فقذفها بزجاجة “بيرة”، ولولا أن أدرات وجهها وتكسرت على رقبتها وكتفيها لتسببت فى جروج فى وجهها، على حد قولها.

وإذ سقط غطاء رأسها عنها أثناء الاشتباك، التقطه الرجل ثم ألقاه بالقرب من المركز بعدما غادر المكان، بينما كان يوجه لها عبارات مسيئة ويلقيها بالحجارة وهى تحاول أن تتبعه وهى تتصل بالشرطة، بحسب الصحيفة.

ومن ثم عادت المرأة للمركز التجارى انتظارا للشرطة بعدما هددها الرجل بلكما فى وجهها، وقالت المرأة، التى رفضت الإفصاح عن اسمها: “لقد تم إيذائى بشكل كبير فى الماضى بسبب ديانتى لكن كانت هذه هى الأسوأ”.

وتساءلت السيدة: “ماذا كان ليحدث لو كنت فتاة مراهقة أو شابة صغيرة لا تستطيع الدفاع عن نفسها؟”.

وفى فيديو لموقع ياهو نيوز الأسترالى، قالت المرأة إنها ردت على الرجل: “أنت أيضا، عيد ميلاد مجيد”، فقال هو: “هذا صحيح، أيتها المسلمة الـ…”، مطلقا وابلا من الشتائم.

وأضافت: “أن هذا مقزز لأننا أشخاص عاديون، لدينا دين نريد أن نتبعه، وأنا أختار أن أرتدى غطاء الرأس، إنها هويتى كمسلمة وأنا فخورة بها، لماذا على أن أشعر بالعار مما أنا عليه؟”.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق