وعرض برنامج المكافآت من أجل العدالة التابع لوزارة الخارجية الأميركية، في أكتوبر، عشرة ملايين دولار لمن يقدم معلومات بشأن البغدادي، وتم إعلان الزيادة في بيان، يوم الجمعة.

وترجح بعض التقارير أن يكون البغدادي، واسمه الحقيقي إبراهيم السامرائي، في مدينة الموصل التي تسيطر عليها داعش في العراق، أو في أراض يسيطر عليها التنظيم غربي المدينة قرب الحدود مع سوريا.

ويرجح مسؤولون أكراد أن يكون الضغط المتنامي الناجم عن هجوم عسكري للتحالف على الموصل، قد دفع البغدادي وكبار قادته العسكريين إلى التنقل من مكان لآخر ومحاولة إخفاء أنفسهم.