12 مهارة مهمة ستحتاج إليها للعمل من المنزل بنجاح

لندن- العمل عن بعد يتطلب مجموعة محددة من المهارات، بغض النظر عن نوع الوظيفة.

أحد الأمور التي ينبغي تذكرها هو أنّ قطاع التقنية يحتوي على أفضل الفرص المتاحة للعمل عن بعد وأكثرها تنوعاً.

لو عرفنا المهارات اللازمة للعمل عن بعد لحظينا كلنا بوظائف مذهلة ، ولتمتعنا بكل المرونة والحرية التي يُمكن أن نحتاجها يوماً.

إن كنت تحلم بوظيفة عن بعد، لكنك لست واثقاً إن كنت مؤهلاً، تفقد قائمتنا للمهارات التي ستحتاجها لتصبح موظفاً ناجحاً من المنزل.

ثم تأكد أن تبرز هذه المواصفات في سيرتك الذاتية عندما تتقدم للوظيفة التالية.

مهارات عامة مُناسبة للعمل عن بعد

إن كنت قد تصفحت منصات العمل عن بعد قبلاً، فقد لاحظت على الأرجح أن هناك تشكيلة متنوعة من الوظائف التي يُمكن القيام بها عن بعد. التسويق، تطوير الويب، التصميم، تحليل البيانات، تطوير الأجهزة المحمولة، خدمة العملاء.. كل شيءٍ موجود.

1. مهارات التواصل الرقمي

نعم، كل عملٍ موجود بالخارج يقتضي “مهارات تواصل جيدة”.

لكن التواصل الرقمي أمرٌ أكثر تخصصاً، فهو ليس متعلقاً فقط بالقدرة على مخاطبة الآخرين.

تعني مهارات التواصل الاجتماعي أن تكون قادراً على إدارة بريدك الإلكتروني وتنظيم المواعيد.

وتعني أيضاً قدرتك على التواصل الفعال من خلال البريد الإلكتروني وألا ينتهي الحال بك إلى سوء التفسير (وهو أمر شديد السهولة عندما تتحدث مع أحدهم من خلال البريد الإلكتروني فقط).

أن تكون مستعداً وقادراً على الإسراع نحو مكالمات الفيديو لمحاورة فريقك.

وأن تكون قادراً على صنع تقارير تشارك من خلالها معلوماتٍ مهمة مع الأشخاص الذين يحتاجونها (وأيضاً قراءة التقارير التي صنعها لك آخرون).

ليست معرفة كيفية التواصل مع فريقك والآخرين في شركتك فقط ، بل اعلم أن إتقان التخاطب مع الأشخاص الذين تحتاج إلى العمل معهم عندما لا ترى الناس وجهاً لوجه كل يوم ليست مهارةً اختيارية، بل إنَّها ضرورية للنجاح.

2. مهارات إدارة الوقت

عندما تسجل حضورك صباح كل يوم في التاسعة وتسجّل انصرافك في الخامسة، فإن إدارة وقتك تحدث بشكلٍ آلي.

فأنت تعرف أنك ستجلس إلى مكتبك للساعات الثماني القادمة، وهذا هو الوقت الذي خصصته للانتهاء من قائمة مهامك لهذا اليوم، وسيلاحظ الناس إن كنت ما زلت جالساً على مكتبك بعد الساعة الخامسة.

لكن عندما تعمل عن بعد، فلا أحد سيلحظ بالضرورة إن بقيت في مكتبك حتى منتصف الليل، لأنك علقت في الثقب الأسود لمقاطع القطط الجميلة على فيسبوك، وأضعت ظهيرة كاملة.

واحد من أفضل ميزات الكثير من وظائف المنزل هي أنك تتمتع بالمرونة فيما يخص مواعيد عملك.
ربما تحظى باجتماعاتٍ في أوقات معينة، ولكن إن احتجت إلى الخروج في الظهيرة أو تفضّل أخذ استراحة غداء طويلة كي تذهب إلى صف اليوغا المفضل، فيمكنك فعل ذلك.

سيتوجّب عليك فقط معرفة كيف تنظّم وقتك بعيداً عن هذه الارتباطات لكي تتمكن من إنجاز العمل.

3. التحفيز الذاتي

تتضمن بعض الأعمال التي تقوم بها عن بُعد الكثير من وسائل التأكد من أنّك تنجز العمل في الوقت المطلوب. لكن وظائف أخرى تسير هكذا، “إليك ما تحتاج إلى إنجازه في الأسبوعين القادمين”، ولا يتفقدك أحدهم إلا في ميعاد التسليم.

إن لم تتمكن من تحفيز نفسك عندما تحتاج إلى البقاء على الطريق، فستمر بأوقاتٍ عصيبة مع الكثير من وظائف المنزل.

أحد أفضل الطرق لتحفيز نفسك إن لم يأتك ذلك بشكلٍ طبيعي هو تحويل العمل إلى لعبة.
يعني هذا أن تكافئ نفسك كلما شطبت أشياء من قائمة مهامك، وكلما أرسيت عاداتٍ جيدة. تطبيقي المفضل هو Habitica.

4. الفاعلية

إن كنت تريد أن تكون عاملاً ناجحاً من المنزل، عليك أن تتعلم كيف تكون فاعلاً تجاه المشاريع التي تُكلف بها.

لن تجد رئيساً يلاحظ فجأة أنه ليس لديك مشروع تعمل عليه.

كونك فاعلاً بشأن تولي مشاريع جديدة مقترحة، أو الإتيان بأفكارٍ جديدة بنفسك، أمرٌ له قيمته في أي بيئة عمل، لكن قيمته تزداد في وظائف المنزل.

5. المهارات التقنية

كنت تنتظر على الأرجح هذا العنوان، أليس كذلك؟

يتمحور العمل من المنزل حول التكنولوجيا. بدون التقنية، لن تتمكن من التواصل مع فريقك.

لا يعني هذا بالضرورة أنّك مضطر إلى أن تكون مبرمجاً محترفاً.

لكنه يعني أن تكتسب مهارات التعامل مع البريد الإلكتروني، وبرامج إدارة المشروعات (مثل Trello ،JIRA ،Asana)، وبرامج مكالمات الفيديو (مثل Google Hangouts ،Skype)، وبرامج المحادثات (مثل HipChat ،Slack).

عليك أن تألف هذه الأدوات وتصير مرتاحاً في التعامل معها إن أردت الحصول على وظيفة من المنزل تحبها، ناهيك عن النجاح كعاملٍ من المنزل.
6. القدرة على ترتيب الأولويات
التنظيم مهم، لكن القدرة على ترتيب أولوياتك هو أمرٌ أكثر حيوية للمشتغل من المنزل.

معرفة أي المشروعات هو الأهم، وأي الأشياء أولى بالعمل عليها أولاً، أمرٌ مهم للغاية عندما تقوم بالمزيد من العمل الفردي.

ستضعك العديد من وظائف المنزل ضمن فريق عمل، وستسمح لك قدرتك على ترتيب أولوية العمل الذي لديك بالعمل وحدك على مشروعاتٍ فردية إضافة إلى عدم حجب الآخرين في فريقك وتعطيل عملهم.

7. العمل ضمن الفريق

يوصلنا هذا إلى مهارة حيوية أخرى: العمل ضمن الفريق. ستعمل بصورة يومية مع أشخاص ربما يكونون منتشرين في أنحاء العالم. هنا في Skillcrush، في فريق التسويق فقط، لدينا أعضاء يتمركزون في كل منطقة زمنية تقريباً من الولايات المتّحدة، إضافة إلى اثنين على الأقل في أوروبا.

يعني هذا أن تنسيق الاجتماعات ربما يتطلب بعض التنازل من جزء كبير من الفريق (يستيقظون مبكراً للاجتماع أو يعملون حتى وقت متأخر).

لكن في الوقت نفسه، ولأنكم لا تتقابلون وجهاً لوجه في المكتب طوال اليوم، فسيستغرق الأمر وقتاً أطول لتحققوا التناغم المنشود كفريق. سيتطلب الأمر مجهوداً أكبر قليلاً لكي تتأكد من أن فريقك يعمل كفريق، ويشعر أنه فريق.

مهارات تفتح لك الباب أمام المزيد من الوظائف عن بعد

أول سبع مهارات كلها مهمة لكل عاملٍ من المنزل. لكن هناك مهارات محددة يمكنك تعلمها ستؤهلك لوظائف مطلوبة أكثر بكثير. نعم، يُمكنك العثور على وظيفة عن بعد من دون هذه المهارات، لكن امتلاكها سيفتح أمامك مزيداً من الخيارات.

8. HTML and CSS

HTML و CSS هما أحجار البناء الأساسية لشبكة الإنترنت. كل موقعٍ إلكتروني تراه بُني باستخدام HTML، وكل موقعٍ حديث يستخدم CSS من أجل التصميم ومن أجل تحسين تجربة المستخدم. بمصطلحات بسيطة، HTML يحتوي على المحتوى، وCSS يحتوي على الطريقة التي يُقدّم بها هذا المحتوى إلى العالم.

كل وظائف التطوير، والأغلبية الشاسعة من وظائف التصميم الإلكتروني ستتطلب منك معرفة HTML وCSS. وحتى وظائف مثل التسويق وبعض وظائف خدمة العملاء ستنتفع من معرفة أساسية بهما.

9. Javascript

المواقع الحديثة تعتمد بشدّة على Javascript من أجل فعالية الموقع وتفاعله. Javascript (ومكتبات مثل jQuery، التي تبني عملها على مهام Javascript وتجعله أسهل للمستخدم) هو مهارة أساسية لأي شخص يريد أن يبني موقعاً ويصبح مطوراً للواجهة الأمامية.

10. WordPress و PHP

WordPress هو أكثر نظم إدارة المحتوى شعبية في العالم، وPHP هو اللغة التي بُني عليها. هناك مجموعتان مختلفتان من المهارات المفيدة عندما يتعلق الأمر به.

معرفة كيف تستخدم WordPress، وكيف تُنشئ المواقع وتُجري التعديلات الأساسية على الشكل، مهمة للعاملين في مجال التسويق، ومهارة مهمة للمصممين.

ومعرفة كيف تُبرمج WordPress مفيدة أيضاً للمصممين، ويمكن أن يصير أساس مسيرتك المهنية في تطوير المواقع. سواءً كنت تمضي وقتك في العمل على موضوعات WP، أو برمجة الملحقات من الصفر، فإن فهم PHP والطريقة التي يعمل بها مع WordPress أمرٌ حيوي.

11. تصميم تجربة المستخدم

تصميم تجربة المستخدم UX Design هو واحد من أعلى الوظائف التقنية راتباً (متوسط الراتب 90 ألف دولار سنوياً)، وأكثرها نمواً (حوالي 30% وفقاً لبعض التقديرات).

إن أردت وظيفة عالية الأجر مع بعض الأمان الوظيفي، فإن مهارات تصميم تجربة المستخدم لن تخذلك أبداً.

لكن حتى وإن كنت لا تريد أن تصبح مصمم UX متفرغاً، فإن فهم أساسيات تجربة المستخدمين للموقع، وكيف يؤثر التصميم والتفاعل على هذه التجربة، وكيف تستخدم هذه الأشياء لتصنع أفضل تجربة ممكنة للمستخدم، هذه الأشياء ستساعد المصممين والمطورين على صنع مواقع أفضل.

12. تحليل البيانات

معرفة كيف تُحلل البيانات المتاحة لك مفيدٌ لعدة وظائف، من ضمنها التسويق، وتطوير المواقع، وتحليل البيانات والوظائف الاستراتيجية.

تتمحور شبكة الإنترنت حول البيانات. كل شيء مبني عليها، وهي دائماً تُجمع عن كل شيء نفعله على شبكة الانترنت.
تعلّم كيف تستخدم البرامج الأساسية مثل Google Analytics بداية جيدة.

ويجعلك تعلم كيف تتعامل مع مجموعات كبيرة من البيانات وتفسرها موظفاً عالي القيمة في العديد من الأقسام.

هذا الموضوع مترجم عن موقع BusinessInsider. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.

اترك تعليق