أجواء باردة وغائمة جزئيا و لا ثلوج الأسبوع المقبل

عمان – الغد – تبقى المملكة تحت تأثير المنخفض الجوي، حتى فجر يوم الأحد، حيث ستكون الأجواء باردة وغائمة جزئيا الى غائمة مع سقوط زخات خفيفة من المطر بين الحين والآخر، حسب موقع طقس العرب.
وتوقع “طقس العرب” أن تتناقص الغيوم تدريجيا، فيما يتشكل الصقيع والانجماد مع ساعات الليل المتأخرة  في العديد من مناطق المملكة.
ونفى حسن عبد الله من الموقع، أي “توقعات بتساقط الثلوج الأسبوع المقبل”، بينما يطرأ يوم الأحد المقبل انخفاض كبير وملموس على درجات الحرارة، وتكون الأجواء باردة وغائمة جزئيا بشكل عام في أغلب مناطق المملكة حتى يوم الثلاثاء.
في السياق نفسه، فإن درجات الحرارة تبقى دون مُعدلاتها المُعتادة نهار اليوم في مثل هذا الوقت من العام، أي بحدود 6 الى 7 درجات مئوية، وفق “طقس العرب”.
وأوضح الموقع أن أجواء باردة على نحو لافت تسود البلاد، غائمة غالبا، وتستمر ضبابية في الجبال، متوقعاً هطل زخات محلية خفيفة على أجزاء محدودة، وتكون الرياح غربية، مُعتدلة إلى نشطة السرعة، وفي خليج العقبة شمالية غربية معتدلة السرعة.
كما توقع “طقس العرب” ارتفاع درجات الحرارة نهار غد، وبقاءها دون مُعدلاتها المُعتادة في مثل هذا الوقت من العام، أي بحدود 2 الى 4 درجات مئوية، فيما تسود أجواء باردة في عموم المناطق، بخاصة الجبلية، مع استمرار ظهور سُحب على ارتفاعات مُختلفة.
وأشار إلى احتمالية هطل زخات محلية في أجزاء من الشمال، وتكون الرياح جنوبية غربية، خفيفة إلى مُعتدلة السرعة، وفي خليج العقبة شمالية خفيفة السرعة.
الى ذلك، بدأت وزارة الشؤون البلدية تنفيذ خطة طوارئ لمواجهة الظروف الطارئة التي قد تنجم عن الاحوال الجوية السائدة.
وقالت، في بيان صحفي أمس، إن “وزير الشؤون البلدية وليد المصري، عمم خطة شاملة على مديريات الشؤون البلدية في المحافظات وعلى البلديات كافة”.
وطلب التعميم، اخذ الاحتياطات اللازمة وحسب الحالة الجوية المتوقعة، ووفقا لخطة الطوارئ التي وضعتها البلديات حسب المناطق.
وشدد التعميم، على التأكد من صلاحية الآليات وتوفير عدد كاف من ماتورات شفط مياه الامطار، ووضع لافتات تحذيرية في المناطق الخطرة والحفريات، وتوفير الاحتياط الكافي من المحروقات. ودعا المواطنين القاطنين قرب الأودية ومجاري السيول، اخذ الحيطة الحذر، وتنفيذ اجراءات تكفل مواجهة اي ظرف طارئ.
واوضحت الوزارة أنه في حال تساقط الثلوج، فستعلن حالة الطوارئ القصوى، على ان تكون كل بلدية، بكامل جاهزيتها، لفتح غرف عمليات على مدار الساعة، ووضع آلياتها والمستأجرة منها بأعلى جاهزية، وتوفير كل ما يلزم من الكوادر والمعدات مع الحالة السائدة.
وقالت إن التنسيق مستمر مع الحكام الاداريين ووزارة الاشغال العامة والإسكان وامانة عمان الكبرى بخصوص المناطق ذات التداخل المشترك، والابنية الموجودة في مجاري الاودية والمزارع البعيدة عن التنظيم.
الى ذلك، طالبت وزارة الزراعة مزارعي ومربي الثروة الحيوانية، بالالتزام بتعليمات وارشادات الوزارة، لاتخاذ الاجراءات المناسبة في حالات حدوث الصقيع.
ودعت المزارعين لمتابعة النشرة الجوية من مصادر موثوقة، للتعرف على درجات الحرارة، خصوصا مزارعي الاغوار الشمالية، وأهمية التواصل مع مديريات الزراعة اذا لزم الامر، لتقديم مديري الزراعة والمرشدين الزراعيين الذين يعملون على مدار الساعة، المشورة المناسبة، لمواجهة تداعيات الاحوال الجوية. -(بترا)

اترك تعليق