ويحمل الفيروس اسم “بوب كورن تايم” ويخير المستخدم بين الدفع بالعملة الرقمية ما قيمته 1 “بت كوين” (ما يعادل 780 دولارا أميركيا) لفك تشفير ملفاتهم، أو نشره، و”إصابة” شخصين آخرين به.

ولن يمنح الفيروس مفتاح فك التشفير للمستخدم إلا بعد دفع هذين الشخصين لـ “الفدية” المحددة، وفقا لما أورده موقع “زد دي نت”.

ويمهل الفيروس المتطور المستخدمين المتضررين 7 أيام للدفع، ولو حاول المستخدم إدخال مفتاح خاطئ لفك التشفير 4 مرات، يتم حذف الملفات بشكل دائم.

وعرض الفريق الأمني عبر حسابه على تويتر مجموعة من الصور التي توضح الرسائل التي يرسلها الفيروس إلى المصابين.

وأكد مصممو الفيروس في هذه التغريدات أنهم قاموا بذلك لجمع الأموال بغرض “مساعدة الشعب السوري”، معربين عن آسفهم في نفس الوقت لاضطرارهم للقيام بذلك الأمر لرفع المعاناة عن السوريين، على حد تعبيرهم. سكاي نيوز عربية