إسرائيل تتسلم أول طائرتي شبح “F 35” الأمريكية فائقة التطور

تتسلم السلطات الإسرائيلية اليوم الاثنين، أول طائرتي شبح من طراز “إف-35” الأميركية الفائقة التطور، بحضور وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر ونظيره الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان في قاعدة نيفاتيم الجوية.

ويعد وصول الطائرتين المقاتلتين حدثا مهما في الدولة العبرية التي تسعى للحفاظ على تفوقها العسكري في الشرق الأوسط، كما يؤكد متانة العلاقات بين البلدين الحليفين.

رغم تقدم العديد من الدول بطلبات للحصول على هذا النوع من الطائرات فإسرائيل هي أول دولة تحصل عليها خارج الولايات المتحدة، كما تحصل على مساعدات عسكرية أميركية تبلغ قيمتها أكثر من ثلاثة مليارات دولار سنويا.

ويستقبل كارتر الطائرتين إلى جانب ليبرمان ورئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الساعة 2,00 ظهرا بالتوقيت المحلي (12,00 ت غ)، ما يشهد على وطادة العلاقات بين البلدين رغم الخلافات في السنوات الأخيرة بين حكومة نتانياهو وإدارة الرئيس باراك أوباما التي ستنتهي ولايتها الشهر المقبل.

وأكد وزير الدفاع الإسرائيلي أن “طائرات إف-35 تشكل عنصرا إضافيا يسمح لنا بالحفاظ على تفوقنا الجوي في المنطقة”.

وبحسب ليبرمان، فإن “سلاح جو قويا هو مؤشر على جيش إسرائيلي قوي. وجيش إسرائيلي قوي مؤشر على قوة إسرائيل”.

ويشكل تسليم الطائرتين خطوة كبيرة لبرنامج إف -35 الذي أطلق أوائل التسعينات ويعد الأغلى ثمنا في التاريخ العسكري.

ومن المتوقع أن يبدأ تشغيل أولى المقاتلات خلال عام من استلامها في إسرائيل. وأطلق عليها تسمية “ادير” باللغة العبرية وتعني “العظيم”.

وتتسلم إسرائيل النموذج “إيه” من طائرات إف-35 التقليدية للإقلاع والهبوط. بينما يقوم نموذج “بي” بالإقلاع عبر مدرجات قصيرة والهبوط بشكل عمودي ونموذج “سي” لحاملات الطائرات.(ا ف ب)

اقرأ ايضاً

اترك تعليق