طهران تهدد لندن لموقفها ضد إيران في الخليج العربي

بدأت أولى نتائج إعلان رئيسة وزراء بريطانيا، حول دعم المملكة المتحدة لدول الخليج العربية لمواجهة الإرهاب الإيراني تأتي ثمارها، حيث أطلق مسؤولو النظام في طهران تهديدات ضد بريطانيا، بينما استدعت الخارجية الإيرانية السفير البريطاني لدى طهران للاحتجاج على تصريحات تيريزا ماي.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” أن وزارة الخارجية الإيرانية استدعت، السبت، السفير البريطاني بطهران، نيكولاس برتون، احتجاجاً على تصريحات ماي خلال الكلمة التي ألقتها في قمة مجلس التعاون لدول الخليج العربية، حيث قالت أمام زعماء دول الخليج العربي: “علينا أيضاً أن نعمل معاً للتصدي للأعمال الإقليمية العدوانية لإيران سواء في لبنان أو العراق أو اليمن أو سوريا أو في الخليج ذاته”.

من جهته، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، إن بلاده أبلغت السفير البريطاني بأنها تعتبر “هذه التصريحات تتناقض مع تطوير العلاقات المعلنة بين طهران ولندن، ومن شأنها أن تمسّ العلاقات بين البلدين أكثر من أي وقت مضى”، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الإيرانية.

ولم تقتصر ردة الفعل الإيرانية الغاضبة عند هذا الحد، حيث قدم السفير الإيراني في لندن مذكرة احتجاج إلى الخارجية البريطانية، بسبب مواقف تيريزا ماي من إيران في قمة الخليج، التي أنهت أعمالها الأسبوع الماضي في البحرين.

كما هدد سكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني، محسن رضائي، بريطانيا من مغبة المواجهة مع بلاده.

وكتب الجنرال رضائي، وهو القائد السابق للحرس الثوري عبر حسابه على تطبيق “إنستغرام”، أن “الإنجليز يظنون أن حضورهم في الخليج سينقذ اقتصادهم المتهالك، لكن مواجهتهم مع إيران ستدمر اقتصادهم وسياستهم أيضاً”، وفقاً لوكالة “إيسنا”.

أما رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، علاء الدين بروجردي، فقد هدد، الجمعة، الحكومة البريطانية بخفض مستوى العلاقات بين البلدين، بسبب إعلان رئيسة الوزراء البريطانية عن تصدي بلادها لأي تصرفات عدائية إيرانية ضد دول الخليج.

وقال بروجردي في تصريح لوكالة الأنباء التابعة للتلفزيون الرسمي الإيراني إنه “على بريطانيا ألا تتصرف بطريقة تدفع إيران لخفض العلاقات الدبلوماسية معها.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق