وخلال رحلة ماي إلى البحرين للمشاركة في القمة الخليجية، سألها صحافي عن البنطلون الذي يبلغ سعره 995 جنيها استرلينيا وزوج الأحذية، من طراز بربري، الذي كانت ترتديه وسعره 225 جنيها استرلينيا، في اللقطة التي ظهرت بها في مقابلة صحيفة “صنداي تايمز” الشهر الماضي، ولكن رئيسة الوزراء تجاهلت السؤال، بحسب تقرير لصحيفة “غادريان” البريطانية الثلاثاء.

وتعرضت رئيسة الوزراء أيضا لأسئلة أيضا حول تفضيلها لتناول الإوز في عشاء الكريسماس بدلا من الديك الرومي التقليدي، واضطرت إلى الرد بأن اختياراتها لملابس أو أطعمة معينة لا يعني أنها بعيدة عن المواطنين.

وقالت رئيسة وزراء بريطانيا إنه من المهم للسياسي أن يخرج ليرى كل شيء، مشيرة إلى أنها زارت مختلف أنحاء البلاد، والتقت بمواطنين من مختلف الظروف، وأن “الوطن يعمل للجميع”.

وفي مقابلة لها مع صحيفة “صنداي تايمز” في نوفمبر/تشرين الثاني، قالت ماي إنها لا تعتمد على مصممي أزياء، بل تأخذ بنصائح زوجها الذي يجيد اختيار الإكسسوارات، خاصة حقائب اليد والأساور، على حد تعبيرها. العربية.نت