وبثت وسائل إعلام محلية صورا لأفراد أمن يفتشون حقائب الركاب بينما تنقلت فرق مكافحة المفرقعات بكلاب بوليسية في محطات منطقة لوس أنجليس كاونتي.

وأبلغ مسؤولون من سلطات إنفاذ القانون مؤتمرا صحفيا أن التهديد نقل إلى مكتب التحقيقات الاتحادي من وكالة لإنفاذ القانون في بلد آخر نشأ فيها التهديد.

ولم يكشف المسؤولون عن اسم البلد الآخر.