انهيار جدار استنادي بعد اسبوع من إنجازه

اثار انهيار جدار استنادي حجري لم يمضي على تنفيذه عدة ايام في حي جنب الركبة ببلدة جديتا جنوب لواء الكورة، استغراب الاهالي ومطالبتهم البلدية التدخل وعدم الاستهتار بارواحهم.

وقال عدد من المواطنين القاطنين بالحي ان انهيار الجدار بهذه السرعة خلال هطول الامطار الاخيرة خلق هاجسا لدينا ان مصنوعية الانشاء غير سليمة، ولا بد ان تقوم بلدية برقش صاحبة العطاء بمتابعة العمل وفق مسؤوليتها الادارية والقانونية حتى لا يتكرر ذات المشهد.

واوضح رئيس بلدية برقش سامح الدهون ان انهيار الجدار بهذه السرعة خلال هطول الامطار الاخيرة، يرجع لارتفاعه عدة امتار مع عدم وجود قواعد ترتكز عليها الحجارة وتتحمل ضغط مياه الامطار، حيث ان المنطقة منحدرة وصخرية.

واكد انه طلب من المقاول ازالة ما تبقى من الجدار المنهار والعمل على اعادة بنائه من جديد بحفر قواعد له بالصخر تمنع انزلاقه مرة ثانية، لافتا الى ان العطاء لا زال قيد التنفيذ ، وضمن مسؤولية المقاول ، وان البلدية لن تستلم منه أي جدار ما لم يطابق المواصفات الهندسية وبنود العطاء.

ويشار الى ان البلدية احالت على احد المقاولين، عطاء بناء جدران حجرية وتكحيلها بالاسمنت لعدد من شوارع البلدية في مناطقها الخمسة بقيمة (109) الاف دينار ولمدة اربعة اشهر ، حرصا منها على عدم تتدفق مياه الامطار على منازل المواطنين وحماية ممتلكاتهم.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق