روسيا ترفض بيع أي نوع سلاح هجومي لإيران

أكد مساعد الرئيس لشؤون التعاون العسكري التقني الروسي، فلاديمير كوجين، أن بيع أسلحة هجومية لإيران ليس ممكناً في الوقت الحالي، بسبب العقوبات الدولية المفروضة على طهران.

وحسب موقع دويجه وله، نقلاً عن مصادر إعلامية روسية أعلن مساعد الرئيس الروسي يوم السبت، أن إيران قدمت الكثير من الطلبات لروسيا لشراء أسلحة هجومية لكن “في الوقت الحالي لن نفاوض طهران لبيعها أسلحة هجومية”.

وعن سبب الموقف الروسي قال كوجين إن العقوبات الدولية التي مازالت مفروضة على إيران تمنع تزويدها بمثل تلك الأسلحة.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية تصريحات مماثلة لرئيس شركة “روستيك” الروسية لتوريد الأسلحة سيرغي تشيميزوف.

ويمنع القرار الأممي رقم 2231 الذي صادق على الاتفاق النووي الإيراني بيع طهران أسلحة متطورة.

وقبل أسبوعين كان رئيس الجنة الدفاعية الروسية وكتور آيزوروف قد أعلن أن موسكو وطهران تتفاوضان على صفقة أسلحة بقيمة 10 مليارات دولار.

وكان وزير الدفاع الإيراني، حسين دهقان، قد صرح السبت بأن بلاده تخطط لشراء طائرات روسية مقاتلة من طراز سوخوي 30 لتحديث سلاحها الجوي، وقال للصحافيين إن “شراء أي طائرات عسكرية من روسيا سيشمل الحصول على تكنولوجيا واستثمارات مشتركة”، مشيراً إلى أن روسيا قبلت ذلك في المفاوضات.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق