ووقعت الحادثة عندما كان تشابيكوينسي متجها إلى كولومبيا لخوض مباراة مع مضيفه أتلتيكو ناسيونال الكولومبي في ذهاب نهائي مسابقة “سوداميريكانا”، إلا أنه لم يحظ بهذه الفرصة التاريخية بعدما فارق معظم لاعبيه الحياة إثر تحطم الطائرة بسبب نفاد وقودها، وفق ما ذكرت تقارير إعلامية.

ولم ينج سوى ثلاثة لاعبين من أعضاء الفريق البرازيلي.

من جهته، أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” أن رئيسه السويسري جاني إنفانتينو أرجأ زيارته إلى أستراليا، لينقتل إلى البرازيل لحضور مراسم جنازة لاعبي الفريق البرازيلي.سكاي نيوز عربية