“الصناعة” ترفع سعر طن الطحين المدعوم 1.8 دينار

رفعت وزارة الصناعة والتجارية والتموين أمس أسعار بيع الطحين المدعوم المخصص لانتاج الخبز بنسبة 3 % والمنتج من قبل جميع المطاحن وفقا للمتحدت الرسمي في الوزارة ينال البرماوي.
وقال البرماوي  إن “الوزارة رفعت اسعار بيع الطحين بمقدار 1.87 دينار للطن ليصل الى64.69 دينارا بدلا من 62.82 دينارا في تسعير الشهر الماضي.
وبين البرماوي أن تعديل أسعار الطحين يعتبر ضمن الاجراءات الاعتيادية التي تنظر بها الوزارة في بداية كل شهر وذلك على ضوء التغيرات التي تطرأ على اسعار المشتقات النفطية.
واكد البرماوي أن رفع اسعار الطحين لا علاقة له بالتأثير على اسعار الخبز وانما ضمن اتفاق ما بين الوزارة ونقابة اصحاب المخابز ضمن معادلة محددة لمدخلات الانتاج.
وينص الاتفاق بين وزارة الصناعة والتجارة ونقابة أصحاب المخابز على أنه “في حال انخفاض أسعار المحروقات، يتم رفع أسعار الطحين المدعوم، أما في حال ارتفاع أسعار المحروقات فيتم تخفيض أسعار الطحين، وفي حال ثبات أسعار المحروقات تبقى أسعار الطحين ثابتة”.
وخفضت الحكومة، أول من أمس، سعر اللتر من مادتي السولار والكاز بمقدار 20 فلسا ليصبح 435 فلسا (8.700 دينار للصفيحة) بدلا من 455 فلسا لليتر (9.10 دينار للصفيحة) في تسعيرة الشهر الماضي، وبانخفاض نسبته 4.3 %
واعتبرت الحكومة هذه الأسعار سارية منذ أول من أمس من كانون الاول (ديسمبر) وحتى نهاية الشهر نفسه.
ويبلغ استهلاك المملكة من الطحين المدعوم حوالي 669.6 ألف طن سنويا، أي ما يعادل 55.8 ألف طن شهريا.
وبحسب دراسات حكومية، يقدر استهلاك الفرد من مادة الخبز بحوالي 90 كيلوغراما سنويا ما يعني ان الحكومة تقدم دعما بمقدار 24 قرشا، في حين تبلغ كلفة إنتاج الكيلو الواحد من الخبز حوالي 40 قرشا، وهي تتغير شهريا حسب أسعار القمح والكلف.
ويبلغ عدد المطاحن العاملة في المملكة 14 مطحنة إضافة إلى أن عدد المخابز العاملة في كافة انحاء المملكة تبلغ حوالي 1700 مخبز، فيما يبلغ عدد الناقلين المعتمدين حوالي 50 ناقلا رئيسا بالإضافة إلى الناقلين الفرعيين لهؤلاء الناقلين.
وخصص مشروع قانون الموازنة للعام المقبل حوالي 180 مليون دينار لدعم المواد التموينية التي تشمل مادتي القمح والشعير فقط.
وكان وزير المالية عمر ملحس أكد في خطاب مشروع الموازنة استمرار دعم مادة الخبز وضبطه مع تعزيز آليات الرقابة من اجل إيصال الدعم إلى مستحقيه.

Leaders 1

اترك تعليق