الملكة: لا يمكننا تجاهل ما يحدث لتعليمنا

أكدت جلالة الملكة رانيا العبدالله، اليوم الخميس، “أنه لا يمكننا تجاهل ما يحدث لتعليمنا، ولا يمكننا تحمل تبعات عدم إصلاحه”، وذلك بعد صدور نتائج اختبارات التيمز الدولية للعلوم والرياضيات للعام 2015، التي أظهرت تراجعا في مستوى الطلبة.

وقالت جلالتها في منشور على موقع التواصل الاحتماعي، فيسبوك، “مرة أخرى تضعنا الاختبارات أمام واقع تراجع مستوى التعليم في الأردن، مع إعلان نتائج اختبارات التيمز الدولية للعلوم والرياضيات للعام 2015”.

وأضافت جلالة الملكة “وعلى الرغم من الاختلافات والتجاذبات في الأشهر الماضية على خلفية التعديل الأخير في بعض الكتب المدرسية بين “مع” و “ضد”، الا انني لمست إجماعا- بل إصرارا من الجميع – على ضرورة التطوير”.

وقالت جلالتها، “فلتكن هذه النتائج، رغم خيبه أملنا، حافزا ولتزد من إصرارنا على أولوية التعليم”.

وأضافت جلالتها، “تقاذف المسؤولية ليس حلاً … الحل يمكن في المضي معا بعملية تطوير متكاملة عناصرها سياسات التعليم والمدرسة والمعلم والمنهاج والأهالي… لذا أدعو كل فرد في المجتمع لأن يكون جزءا من الحل. فلكل منا دور وعلى كل منا مسؤولية”.

اترك تعليق