ما هو سر قميص ريال مدريد الباهت في مباراته مع خيخون؟

واجه ريال مدريد نظيره سبورتينخ خيخون اليوم السبت لحساب الجولة الـ13 من الدوري الإسباني، فظهر لاعبو الفريق الملكي بأقمصة باهتة الألوان عكس المعتاد، وهو ما جعل البعض يتساءل عن سبب ذلك.

إذ يعود سبب لون القميص الباهت لارتداء الريال لأقصمة مصنوعة من قوارير بلاستيكية تم جمعها من المحيط الهادي، وهي مُبادرة من ريال مدريد من أجل إظهار تضمانه ضد التلوث الكبير الذي تعرفه المحيطات والذي يهدد حياة مجموعة من الكائنات الحية المرتبطة بها.

وبادرت شركة أديداس لتبني هذه الفكرة رفقة شركة «Parley for the Oceans»، حيث تم صنع الأقمصة كاملة من طرف القوارير التي جُمعت من المحيط والتي تمت إعادة تدويرها، وهي مُبادرة كان بايرن ميونيخ سباقًا لها حينما ارتدى نفس الأقصمة خلال مباراته أمام هوفنهايم في الدوري الألماني.

ويظهر على الأقمصة في منطقة العنق عبارة «من أجل المحيطات»، رفقة علامة الشركة المصنعة وشركة الملابس الاعتيادية للفريق الملكي، علمًا أن أديداس تصنع كذلك أحدية انطلاقًا من نفس المادة.

يُذكر أن إنتاج كل قميص يحتاج 28 قارورة، وهي مُبادرة إن تم تعميمها فستُمكن من تطهير المحيطات من مادة البلاستيك التي تستغرق قرابة المليون سنة من أجل التحلل وتتسبب في انتشار مواد سامة تؤدي إلى هلاك بعض الكائنات الحية التي تعيش في المحيط.

اقرأ ايضاً

اترك تعليق