102مليون يورو قرض لأمانة عمان من البنك الأوروبي

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية عن تقديم قرض قيمته 102 مليون يورو لأمانة عمان الكبرى للتطوير العاجل والملح للبنية التحتية للنفايات الصلبة في العاصمة عمان.

وبحسب بيان صدر عن البنك اليوم سيُمنح القرض على شريحتين تشملان إعادة تمويل الديون القائمة، وكذلك تمويل الاحتياجات الاستثمارية الأكثر إلحاحًا نظرًا للتزايد السريع لكمية النفايات.

وستشارك منحة استثمار بمبلغ 5 ملايين جنيه استرليني مقدمة من وزارة التنمية الدولية البريطانية في تمويل الشريحة الأولى الملتزم بها والبالغ قيمتها 50 مليون يورو. ومن المتوقع ان تستكمل الشريحة الثانية غير الملتزم بها بمبلغ إضافي يصل إلى 50 مليون يورو بتمويل مشترك من عدة جهات مانحة تضم وزارة التنمية الدولية البريطانية، والاتحاد الأوروبي، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وغيرها.

واشار البنك في بيانه الى الاردن يستضيف حوالي 1.3 مليون لاجئ من سوريا فروا من ديارهم، ويعيش منهم أكثر من 400 ألف في عمان وحدها.

وقد أدى هذا إلى خلق ضغوط هائلة على الخدمات البلدية في العاصمة عمان. وأكد البنك ضرورة تطوير البنية التحتية للنفايات الصلبة بنحو عاجل لمعالجة زيادة بنسبة 25 في المائة في حجم النفايات.

مشيرا الى أن هذا التحديث سيؤدي إلى تحسين الخدمات وتقليل الأثر البيئي والاجتماعي للارتفاع الحاد في عدد الأشخاص الذين يعيشون في عمان ومحيطها.

يرتبط التمويل ببرنامج شامل لإصلاح قطاع النفايات الصلبة في المدينة مع التركيز على زيادة الاستدامة التشغيلية والمالية وكفاءتها.

من جانبه قال رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، السير سوما تشاكرابارتي: “نحن سعداء جدا للدخول في شراكة مرة أخرى مع سلطات مدينة عمان. وهدفنا هو تعزيز المدينة في مواجهة تحدٍ خطير.

يتعرض الأردن لأزمة إنسانية كبيرة ولها تأثير على البلاد. وفي هذه الحالة لابد وأن يدعم المجتمع الدولي الأردن لأنها تتعامل مع تداعيات الأزمة.” وعلق عقل بلتاجي، أمين أمانة عمان الكبرى،: “نحن نخطط، بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، لتطوير خطة مستدامة وصديقة للبيئة لتعزيز استجابتنا لأزمة اللاجئين. سوف يشمل ذلك أيضًا خلق فرص عمل لجميع السكان ولجعل عمان مدينة شاملة تهتم بالبيئة.”

وكان البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية قدم في عام 2015، قرضًا بقيمة 18 مليون دولار أمريكي لأمانة عمان الكبرى للمساعدة في إدارة النفايات الصلبة، وتوليد الكهرباء، وتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وكل ذلك كان له تأثير بيئي كبير.

يذكر ان المملكة عضو بالبنك منذ عام 2012. والتزم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية حتى الآن بمبلغ 613 مليون يورو من خلال 29 مشروعًا في مختلف قطاعات الاقتصاد.

بالإضافة إلى 95 مليون دولار أمريكي لخطوط ائتمان تسهيل التجارة مع البنوك المحلية وتتضمن الخطة الاستراتيجية للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للفترة 2016-2018 ثلاث أولويات: تعزيز المرونة الاقتصادية، ومعالجة التحديات العالمية ودعم التكامل الإقليمي.

وفي سياق تركيز البنك على الاقتصاد الأخضر الانتقالي منذ أواخر عام 2015، يتوقع البنك أن يتم تمويل أكثر من ثلاثة أضعاف حجم الطاقة المتجددة في الأردن في المستقبل القريب

اقرأ ايضاً

اترك تعليق