وقال بيان صادر عن القيادة السياسية للقوى الوطنية والاسلامية الفلسطينية في منطقة صيدا إن بناء مثل هذا الجدار “يحوّل المخيم الى سجن كبير ويزيد من معاناة سكّان المخيم، ويسيء للعلاقة الأخوية للشعبين الفلسطيني واللبناني.  ومقاربة الوضع الفلسطيني في لبنان بكل جوانبه السياسية والانسانية والاجتماعية والقانونيّة، وعدم النظر الى المخيّمات الفلسطينيّة بمنظار أمني بحت”.

ودعا البيان إلى الدولة اللبنانية والأحزاب والقوى اللبنانية إلى “إجراء حوار لبناني فلسطيني شامل، حول مجمل الوضع الفلسطيني وصولا الى استراتيجية مشتركة لمواجهة مشاريع التوطين والتهجير، على قاعدة المحافظة على سيادة لبنان وتأمين العيش الكريم للاجئين الفلسطينيين”. سكاي نيوز عربية