وزارة الطاقة تفتح الباب لإنشاء محطة تخزين كهرباء من الطاقة المتجددة

فتحت وزارة الطاقة والثروة المعدنية الباب للمطورين المهتمين بالدخول في مشاريع تخزين الطاقة الكهربائية المنتجة من مشاريع الطاقة المتجددة.
وقالت الوزارة إنها تخطط لإنشاء محطة تخزين كهرباء في منطقة معان التنموية رقم 1 بقدرة 30 ميغاواط على الأقل، وبطاقة لا تقل عن 60 ميغاواط ساعة للتحكم في معدل انتاج مشاريع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.
واشارت الوزراة إلى ان هذا المشروع يعد المرحلة الأولى من خطة تطوير مشاريع التخزين في الأردن.

وكان تخزين الطاقة المنتجة من مشاريع “المتجددة” خيارا متاحا لمن يرغب به من بين الشركات المتقدمة للجولة الثالثة من العروض المباشرة لمشاريع الطاقة المتجددة، إلا أن الوزارة ارتأت فصله عن هذه الجولة وطرحه في عطاء منفصل.
وبينت الوزارة أن المتقدمين المؤهلين سيوقعون مذكرة تفاهم مع الوزارة بهدف تجهيز الدراسات اللازمة واعداد عرض يتناسب مع متطلبات المشروع وتقيدم المعلومات اللازمة للوزارة، بحيث تتمكن الوزارة من تقييم عروض المتقدمين.

وحددت الوزارة 29 من الشهر المقبل موعدا نهائيا لتقييم العروض من قبل الشركات المهتمة .
وطرحت الحكومة، نهاية العام الماضي، الجولة الثالثة لمشاريع الطاقة المتجددة في مجالي الشمس والرياح، بنظام العروض المباشرة، وباستطاعة إجمالية تبلغ 300 ميغاواط. وتتضمن 6 مشاريع، موزعة بين 4 مشاريع لإنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية بقدرة إجمالية 200 ميغاواط 50 ميغاواط للمشروع و100 ميغاواط لمشروعين في مجال طاقة الرياح.

ووقعت شركة AES الأميركية (مشروع توليد الكهرباء الخاص الرابع) وشركة الكهرباء الوطنية، بداية العام الحالي، مذكرة تفاهم لتأسيس مركز لحفظ الكهرباء المنتجة من مشاريعها للطاقة المتجددة، لتكون المملكة أول دولة في المنطقة تنجز مشروعا من هذا النوع. غير أن المشروع ما يزال قيد التفاوض مع الحكومة باعتبار أن هذه التكنولوجيا جديدة لم تكن مطبقة في المملكة سابقا، وبالتالي فإن الحكومة تعمل على وضع إطار عمل لهذا النوع من المشاريع.

ومن المفترض أن تتراوح قدرة هذه البطاريات بين 20 و100 ميغاواط، وبكلفة تقديرية تتراوح بين 15 و20 مليون دولار وفقا لحجم المشروع الذي سيتم إقراره بالاتفاق مع الحكومة.
وتتوقع شركة الكهرباء الوطنية أن تصل استطاعة الطاقة المتجددة على النظام الكهربائي في العام 2020 إلى 2000 ميغاواط، فيما تشكل حاليا ما نسبته 15 % من إجمالي استطاعة النظام الكهربائي وبمقدار 400 ميغاواط تقريبا، منها 200 ميغاواط من الطاقة الشمسية، و200 ميغاواط من طاقة الرياح.

ويبلغ حجم الاستطاعة التوليدية لمشاريع الطاقة المتجددة المتعاقد عليها نحو 1350 ميغاواط تشكل نحو 34 % من إجمالي الطاقة المولدة حاليا في المملكة، والتي تبلغ نحو 4 آلاف ميغاواط. الغد

اترك تعليق