تقارير صحفية تنشر أسباب غياب محمد بن نايف عن عزاء عمه

أدى العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، الصلاة على شقيقه الأمير عبد الرحمن بن عبد العزيز في المسجد الحرام، يوم الجمعة، برفقة عدد كبير من أمراء العائلة الحاكمة.

وكان لافتا أن ولي العهد، وزير الداخلية المقال، محمد بن نايف، تغيب عن حضور الجنازة ومراسم العزاء، إذ لم يظهر نهائيا في جميع الصور التي بثتها وكالة الأنباء السعودية.

ونشرت “واس” أسماء أبرز الأمراء الذين حضروا، بالإضافة إلى الملك سلمان وآخرين، منهم الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين.

ولم يظهر اسم الأمير محمد بن نايف من بين مؤدي الصلاة على عمّه الأمير عبد الرحمن بن عبد العزيز، فيما حضر الجنازة وزير الداخلية الجديد، الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز.

كما تغيب الأمير محمد بن نايف عن حضور أول أيام العزاء، في قصر الشاطئ بجدة، حيث تواجد الملك سلمان وعدد من الأمراء، نشرت أسماءهم وكالة الأنباء “واس”.

ووفقا لصحفيين سعوديين، فإن الأمير محمد بن نايف خارج المملكة، ويقضي إجازة خاصة في مراكش بالمغرب.

وأثارت تغريدات بعض الصحفيين جدلا واسعا، إذ قال مغردون إنه من غير المعقول أن يواصل شخص إجازته الترفيهية ولا يعود لبلاده لحضور جنازته عمّه، لا سيما أنه توفي الخميس، وصلي عليه الجمعة بعد صلاة العشاء، بحسب “عربي21”.

فيما تكهن ناشطون بأن سوء العلاقة بين بن نايف وخلفه محمد بن سلمان أدت إلى تغيب ولي العهد المعزول عن الساحة.

ولم يتم نشر أي تأكيدات حول صحة الشائعات المتداولة بأن محمد بن نايف يمكث تحت الإقامة الجبرية.

سبوتنيك

اترك تعليق