طفل يُولَد على ارتفاع 35 ألف قدم.. من الام ومن ساعدها!

 

منحت شركة “طيران جيت”، رحلات سفر مجانية مدى الحياة لطفلٍ وُلِدَ على متن إحدى رحلاتها من الدمام في المملكة العربية السعودية إلى كوتشي بجنوب غربي الهند.وأكد متحدثٌ باسم الشركة عبر البريد الإلكتروني، أنَّ هذا هو الطفل الأول الذي يُولَد على متن خطوط طيران شركة جيت، وفقاً لما ورد في موقع Mashable الأميركي.

 

وغيّر الطيارون، الأحد 18 يونيو/حزيران 2017، وجهة الرحلة رقم 9W 569 إلى مدينة مومباي الهندية؛ بعدما شعرت إحدى المسافرات الحوامل بمجيء حالة المخاض مبكراً في أثناء الرحلة التي كان من المفترض أن تستغرق 5 ساعات.وتلقت السيدة المساعدة الطبية الفورية من أفراد طاقم الطيران وأحد المُسعفين الذي كان يسافر على تلك الرحلة.

UNSPECIFIED – APRIL 7: (—-EDITORIAL USE ONLY MANDATORY CREDIT – “TURKISH AIRLINES / HANDOUT” – NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS – DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS—-) A cabin crew of Turkish Airlines pose for a photo with a baby born in a plane during a flight from Conakry to Ouagadougou to Istanbul on April 7, 2017 in the air. Cabin crew helped the baby Kadiju’s mother Diaby Nafi give birth and took photos with the baby. (Photo by Turkish Airlines / Handout/Anadolu Agency/Getty Images)

 

وحسب المتحدث الرسمي للشركة: ” فقد وُلِدَ الطفل على ارتفاع 35 ألف قدم”.وأضاف: “بعد هبوط الطائرة، توجهت الأم والطفل إلى مستشفى هولي سبيريت بمدينة مومباي، وهم بخير الآن”.
وأخبرت شركة الطيران فيما بعد أسرة الأم التي كانت في طريقها إلى مدينة كوتشي (المعروفة أيضاً باسم كوتشن)، في نهاية اليوم، بهديتها للطفل. وكانت الطائرة من طراز بوينغ 737 تحمل في أثناء رحلتها 162 راكباً وطاقماً مُكوَّن من 6 أفراد.

ليس الأول

الطفل المتجه إلى كوتشي، لم يكن هو أول طفل يولَد على متن طائرة هذا العام. ففي أبريل/نيسان 2017، وُلِدَت طفلة على ارتفاع 42 ألف قدم على متن طائرة تابعة لشركة طيران تركية.
إذ شعرت نافي ديابي، والدة الطفلة والتي كانت في الأسبوع الـ28 من حملها، بآلام المخاض عقب إقلاع الطائرة بفترةٍ وجيزة من العاصمة الغينية كوناكري. وتقدم الركاب وطاقم الطائرة للمساعدة في ولادة الطفل بأمان، وهبطت الطائرة اضطرارياً في واغادوغو، عاصمة بوركينا فاسوكما يششير تقرير هاف بوست عربي.
وببعض التجهيزات، تُعتَبَر الرحلات الجوية آمنة لأغلب السيدات الحوامل، وذلك بحسب مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأميركية. فينصح الأطباء، على سبيل المثال، السيدات الحوامل بارتداء الجوارب الضاغطة، أو عمل تمارين الساقين في أثناء الجلوس بالمقعد؛ وذلك للتقليل من خطر تكون جلطات الدم.
وتسمح معظم خطوط الطيران للسيدات الحوامل بالسفر على متن طائراتها حتى الأسبوع الـ36 من الحمل، أو الأسبوع الرابع تقريباً قبل موعد الولادة.

اترك تعليق