تحديث فايرفوكس يحل مشكلة استهلاك الذاكرة العشوائية

أجرت موزيلا تعديل على متصفح فايرفوكس من شأنه تخفيض استهلاكه للذاكرة العشوائية في آخر تحديث له وذلك لمحاولة المنافسة من جديد مع كروم الشره للذاكرة والبطارية.

في فايرفوكس ٥٤ قامت موزيلا برفع الحد الأقصى للعمليات ضمن الصفحة الواحدة من ١ إلى ٤ عمليات، وبهذا فقد أجرت الشركة أكبر تغيير في الشيفرة البرمجية للمتصفح في تاريخه.

ما حصل هو أن فايرفوكس كان يحمل كل التبويبات المفتوحة على عملية واحدة، وهذا يحتاج إلى ذاكرة عشوائية كبيرة خاصة لو كنت تتصفح صفحات ويب كبيرة الحجم.

بالمقارنة مع كروم فإنه يشغّل عملية جديدة خاصة بكل تبويب جديد تفتحه وحتى يشغّل عملية جديدة للتعامل مع أجزاء معينة ضمن صفحة ويب كبيرة وتحوي تقنيات معقدة. مثلاً إن فتح ٢٢ تبويب على كروم قد يحتاج إلى تشغيل ٣٣٠ عملية تعمل على ١٦٤٠ مسار وبالتالي يتم توزيع العبئ على كل هذه العمليات وتنشيط تلك التي تراها أمامك في الصفحة التي تستخدمها.

هذه التحسينات الكبيرة في فايرفوكس أصبحت ضرورة لعودة المتصفح إلى مسرح المنافسة بعد تغيير تركيز موزيلا إلى نظام تشغيل الهواتف الذكية فايرفوكس الذي أعلنت عن فشله وإيقافه وتسريح ٥٠ موظف كان يعمل على المشروع.

الآن فايرفوكس أصبح أسرع ويستهلك ذاكرة أقل، هل ستعود إليه؟ – عالم التقنية

اترك تعليق