فيس بوك تصرف تعويضات لمجموعة من العملاء

كشف موقع “dailydot” الأميركي عن قصة تعويض لعدد من العملاء في شركة “فيس بوك” بعد صدور حكم محكمة أميركية بتغريم الشركة مبلغ 20 مليون دولار بسبب استخدام بيانات العملاء بدون إذن مسبق منهم.
وقالت الصحيفة في تقرير حديث لها حول قيام شركة فيس بوك بإرسال شيكات بقيمة 15 دولارا للمستخدمين مقابل استخدام صورهم والبيانات الخاصة بهم في الإعلانات وذلك تنفيذا لحكم محكمة كاليفورنيا الأميركية بقضية رفعها 5 مستخدمين على الشركة في عام 2011.
واتهم المدعون شركة فيس بوك بسرقة أسمائهم وصورهم واستخدامها في إعلانات خلال حملة ترويج مع بعض الشركات.
ونشر العديد من المستخدمين صور الشيكات التي وصلتهم من الشركة على موقع “تويتر” واشتعال مواقع التواصل الاجتماعي مرة أخرى بالقصة التي جددت المخاوف من سرقة بياناتهم من قبل الشركة بدون إذن مسبق منهم.
وكان ملايين المستخدمين على موقع فيس بوك قد تداولوا من عدة أسابيع منشورا يعلنون من خلاله رفضهم قيام الموقع بسرقة المعلومات الشخصية الخاصة، مما دعا الموقع آنذاك بنفي تلك الشائعة مؤكدا بأن بيانات العملاء مصانة وآمنة.
يذكر أنه ووفقاً للشروط والأحكام التي يوافق عليها المستخدمون يقوم الموقع بجمع أنواع مختلفة من المعلومات منك أو عنك وهذا هو عنوان البند الأول في اتفاقية سياسة البيانات التي تبرم بين فيسبوك وأي مستخدم والتي يوافق عليها المستخدم عندما يقوم بإنشاء حساب جديد.

اترك تعليق